فرنسا تحقق فوزا صعبا امام استراليا في المونديال

فرنسا تحقق فوزا صعبا امام استراليا في المونديال
| بواسطة : Said Ahmed | بتاريخ 16 يونيو, 2018

حقق المنتخب الفرنسي فوزاً صعباً للغاية على حساب نظيره منتخب أستراليا بهدفين مقابل هدف واحد، وذلك في المباراة التي جمعت بين المنتخبين اليوم السبت الموافق لليوم السادس عشر من شهر يونيو الحالي على ملعب كازان أرينا في مدينة كازان على أرض دولة روسيا.

وقد نجح في تسجيل أهداف منتخب فرنسا في المباراة كلاً من النجم أنطوان جريزمان في الدقيقة الثامنة والخمسين من ركلة جزاء، إضافة إلى النجم بول بوغبا في الدقيقة الحادية والثمانين، فيما سجل الهدف الوحيد لمصلحة منتخب أستراليا في المباراة اللاعب مايل جيديناك في الدقيقة الثانية والستين من ركلة جزاء.

في شوط المباراة الأول وكما كان متوقعاً ضغط المنتخب الفرنسي على نظيره المنتخب الأسترالي منذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء، وذلك في إطار سعي منتخب الديوك الفرنسية إلى تسجيل الأهداف بشكل مبكر من أجل تسهيل مهمتهم في بقية أطوار المباراة.

وفي الدقيقة الثانية كاد المنتخب الفرنسي ينجح في تحقيق مبتغاه، وذلك حينما انفرد النجم كيليان مبابي بحارس المرمى مات راين، إلا أن الأخير تألق وأبعد الكرة بنجاح إلى الخارج محافظاً على نظافة شباكه من الأهداف.

وبعدها بأربعة دقائق فقط سنحت فرصة أخرى لصالح المنتخب الفرنسي، وهذه المرة حينما سدد النجم أنطوان جريزمان كرة من خارج منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى مات راين أمسك الكرة بنجاح دون أي مشاكل على الإطلاق.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب منتخب أستراليا في المباراة، فقد جاء في الدقيقة السابعة عشر وذلك حينما سدد اللاعب ماثيو ليكي كرة برأسه من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى هوغو لوريس أبعد الكرة ببراعة كبيرة من على خط المرمى قبل أن تدخل إلى الشباك وسط حالة من الحسرة من جانب الأسترالية.

وفي بقية دقائق الفترة الأولى من عمر المباراة هدأ إيقاع اللعب تماماً من الجانبين بالرغم من الاستحواذ الكامل للمنتخب الفرنسي على الكرة، ليستمر ذلك السيناريو الباهت حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين المنتخبين.

وفي شوط المباراة الثاني دخل المنتخب الفرنسي عازماً بقوة على تغيير الصورة التي ظهر بها في الشوط الأول، وذلك من خلال محاولة تكثيف الضغط من الناحية الهجومية على نظيره منتخب أستراليا، وفي المقابل بدا المنتخب الأسترالي أكثر هدوئاً وثقة في النفس في ظل الأداء الدفاعي المثالي الذي قدمه طيلة الشوط الأول.

وفي الدقيقة الثامنة والخمسين سنحت أمام المنتخب الفرنسي فرصة مثالية للغاية من أجل افتتاح التسجيل، وذلك حينما احتسب الحكم له ركلة جزاء بعدما استعان بتقنية حكم الفيديو، ليُنفذها النجم أنطوان جريزمان بنجاح مسجلاً الهدف الأول لمصلحة المنتخب الفرنسي في المباراة.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن رد فعل المنتخب الأسترالي لم يتأخر على الإطلاق وجاء قوياً للغاية، وذلك حينما تمكن من تعديل النتيجة في الدقيقة الثانية والستين عقب حصوله على ركلة جزاء هو الآخر والتي نفذها القائد مايل جيديناك بنجاح ليُشعل أجواء المباراة من جديد.

وبعدها بدقيقتين فقط لا غير حاول المدير الفني الهولندي بيرت فان مارفيك أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية بحثاً عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل قلب الطاولة على المنتخب الفرنسي، وذلك من خلال إشراك المهاجم تومي يوريتش بدلاً من المهاجم أندرو نابوت.

وفي الدقيقة السبعين حاول المدير الفني الفرنسي ديدييه ديشان أن يقوم هو الآخر بتنشيط خطوطه الأمامية بحثاً عن الانتصار، وذلك من خلال إشراك كلاً من الثنائي أوليفيه جيرو إضافة إلى نبيل فقير بدلاً من الثنائي أنطوان جريزمان إضافة إلى عثماني ديمبيلي.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة التاسعة والسبعين دفع المدير الفني الفرنسي ديدييه ديشان بآخر أوراقه في المباراة، وذلك من خلال إشراك متوسط الميدان بليز ماتويدي بدلاً من متوسط الميدان كورنتان توليسو.

وفي الدقيقة الحادية والثمانين نجح المنتخب الفرنسي في تسجيل هدفه الثاني في المباراة، وذلك عبر النجم بول بوغبا الذي استغل ثغرة في خط دفاع منتخب أستراليا بشكل مثالي للغاية وسط فرحة عارمة من طرف الجماهير الفرنسية بالرغم من الأداء الباهت للغاية الذي قدمه المنتخب الفرنسي طوال دقائق المباراة.

ولم تشهد الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة أي جديد من الطرفين سوى بعض المحاولات الفاشلة من طرف المنتخب الفرنسي سعياً لتسجيل المزيد من الأهداف، ليستمر ذلك السيناريو حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز في غاية الصعوبة لمصلحة منتخب فرنسا بهدفين مقابل هدف واحد على حساب نظيره منتخب أستراليا.

فرنسا تحقق فوزا صعبا امام استراليا في المونديال